حدد العملة للانتقال:
home الرئيسية أخبار اقتصادية كيف تجعل من طفلك مبتكراً رائداً في المشاريع العملاقة؟

كيف تجعل من طفلك مبتكراً رائداً في المشاريع العملاقة؟

كيف تجعل من طفلك مبتكراً رائداً في المشاريع العملاقة؟
calendar 2021-08-28 clock 03:51
أخبار الليرة

لجأت الكثير من الدول المتقدمة إلى العمل على خلق الأجواء المناسبة لبعض التلاميذ المتميزين في جانبٍ ما، من خلال عزلهم في مدارس خاصة، وتأمين جميع متطلباتهم، تلبيةً لطموحاتهم وأفكارهم "المجنونة"، وذلك بهدف تطوير مهاراتهم الفكرية، وتنمية الروح الابداعية المبتكرة لديهم.

يعتمد كل تقدم اقتصادي واجتماعي على طرح الأفكار الجديدة التي تحاول خلق حالة من الجذب والتفاعل الغير الموجود على أرض الواقع.

بحيث يتطلب الابتكار ترتيبات متأنية وأهدافاً وتأثيرات مدروسة للأفكار الجديدة، والتي يجب تحقيقها وتنفيذها عملياً، فالابتكار هو بمثابة المسرح الذي تلتقي فيه متعة التجريب والتعليم بالحقائق التنظيمية والإجراءات الروتينية.

طرق الابتكار

تتنوع أساليب و طرق الابتكار، من أبسطها إلى أعقدها، فالأمر الأهم هو إيجاد المفتاح الرئيسي للابتكار، و الذي يتلخص في التدريب و الممارسة والتطوير، فلكي تبدع في أي شئ عليك ممارسته أولاً،  فالممارسة بالشكل و الأسلوب الصحيحين هما اللذان يقودان المبتكر إلى تعظيم فوائد الممارسة وهذا ما يخلق لديه الابتكار.

من خلال الممارسة يمكنك التقدم في أي مجال و اكتساب الخبرات و المهارات اللازمة للابداع، و هذا ما ينطبق تماماً على الابتكار، فلا بد من ممارسة الابتكار و التجريب و"التخريب" كي تستفيد من التجارب، وتستبعد الفاشل منها، الأمر الذي سيدفع الابتكار للوصول إلى النتائج المطلوبة.

أصغ لأفكارك المجنونة

كثير من الأطفال في مقتبل العمر يمتلئ فكرهم بالعديد من الاختراعات، ومعظمهم كان يعتقد أن فكرته تلك يمكن تطبيقها بسهولة، إلا أن معظم الآباء لا يصغون إلى أفكارهم تلك، وبهذا يكون الأب أول من صوب سهمه باتجاه روح الابتكار لدى طفله، وقتلها.

القاعدة تقول: أن معظم الأفكار الصبيانية "المجنونة"، هي المصدر الأساس لجميع الابتكارات الأكثر نجاحاً على مستوى العالم، فالأطفال الذين نجحوا في إقناع آبائهم بابتكاراتهم، نجحوا أيضاً في تحقيق التطويرات العملية اللازمة لإتمام الفكرة، ولأنهم آمنوا بصحة فكرتهم "المجنونة"وأنها ستكون حقيقة علمية واقعة لا محالة.

"إيلون ماسك"، مدير لأنجح شركات السيارات الكهربائية وهما شركة تيسلا وسبيس إكس، قال خلال مقابلة تلفزيونية سنة 2014 : اعتقدت في بادئ الأمر أن كلاً من تيسلا وسبيس إكس ستفشلان، ومع ذلك أصررت على إيماني بفكرتي التي راودتني في طفولتي، وبذلت الكثير من الأموال، وها أنا الآن أحصد ما قدمته لي تلك "الفكرة المجنونة".

فمن الضروري التوقف عن استبعاد الأفكار التي تثير الشك، والتي تبدو كأنها مجنونة، ولا مانع من التجربة بأقل الخسائر، فمع الممارسة ستتمكن من إيجاد القدرة على المزيد من الاكتشاف والابتكار، وستولد لديك أفكار جديدة وشجاعة أكثر من السابق.

لا تدع الخوف يسرق أحلامك

إن الشجاعة شيء أساسي وملازم لتحقيق النجاح، ولكي تحقق الريادة في الابتكار لا بد أن تكون شجاعاً ، ولا يجب أن يعرف الخوف سبيلاً إلى قلبك.

وفي السياق ذاته، تقول الكاتبة "إليزابيث": الابداع هو طريق لا يسلكه سوى الشجعان، ولا بأس من أن نصغي لبعض المخاوف ونتدارسها جيداً كي نتلافاها، ومن الضروري أن نكون حذرين في كيفية التعامل مع محيطنا، لننشئ الفكرة ونبتكرها، ثم نبدع فيها.

يترك المبتكرون الناجحون مخاوفهم معلقة في أذهانهم، لكن لا يسمحون للخوف بأن يسيطر على جميع قراراتهم.

تعلم دائماً

"ستيف جوبز" المخترع الثوري ربط العلوم الإنسانية بالعلوم، و الابداع بالتكنولوجيا، و الفنون بالهندسة، كان هناك تقنيون أكبر منه حجماً، و مصممون و فنانون أفضل، و لكن لم يكن بمقدور أي شخص آخر في عصرنا، أن يصنع المعالجات بطريقة أفضل من طريقته التي "هزت" عالم الابتكارات.

أدرك "جوبز" أنه يتوجب عليه التعرف على أشياء كثيرة، والتي ستولد لديه إحدى طرق الابتكار، ما جعله أفضل المبتكرين الرائدين على مستوى العالم.

فلا توهم نفسك بأنك تعرف كل شيء، لأن معظم المبتكرين لايعملون وفق هذه القاعدة، و هي مرفوضة تماماً، نظراً لأن الكثير منّا يقضي جزءاً كبيراً من حياته في العمل، ليكسب شيئاً من أشكال الخبرة، فقد يكون من غير المنطقي التفكير كمبتدئ، وإذا كانت لديك الخبرة فهناك طرق لمنح نفسك منظوراً حديثاً لفكرة جديدة.

أحط نفسك بالخبراء، و قم بمقابلة العملاء لأول مرة، و تسوق من موقع الويب الخاص بك، و وظف أشخاصاً أذكياء من خارج مجال عملك كي تعرف أكثر، هذه النقطة هي التي تقودنا إلى الطرق الأهم من الابتكار.

من المؤكد أنك لن تستطيع إطلاق العنان لأفكارك وحدك، و بالشكل السلس الذي يمكنك التعاون منه، و لن تستطيع تطبيق كل تلك الأفكار من دون المتخصصين في مجالات معينة، مثل التكنولوجيا أو الذكاء الصناعي أو غيرها من الأمور التي نطبق عليها ابتكاراتنا الحديثة، لأن الأشخاص الناجحين يحيطون أنفسهم بمن يلهمونهم طرق الابتكار، فهو إحدى أهم طرق الابتكار و من أساسيات النجاح و التقدم.

ما هو الابتكار 

الابتكار هو المقدرة على تطوير فكرة أو عمل أو تصميم أو أسلوب أو أي شيء آخر، لكن بطريقة أفضل وأيسر وأكثر منفعة في الاستخدام، وهناك لبس كبير بين الابتكار والاختراع عند عموم الناس، فالابتكار هو ما أشرنا له سابقاً، أما الاختراع هو إيجاد الفكرة أو التصميم أو الأسلوب من العدم، بحيث أنه لم يكن له مثيل من قبل، ولا يشترط أن يكون الاختراع قابلاً للتنفيذ، فإذا تم تحديث الفكرة أو أضيف لها شيء جديد من التحسينات، تسمى هذه الإضافات ابتكاراً. 

ما هو المبتكر

الشخص المبتكر هو الشخص الذي يمتلك صفات الشخصية الابتكارية، ويسعى لتحقيق حلمه وتحويله إلى شيء حقيقي و ملموس يمكن الاستفادة منه، ويعود بالنفع عليه وعلى المجتمع.

كيف نعمل على خلق الشخصية الابتكارية لدى الطفل؟

يكون ذلك من خلال الأسرة والمدرسة ثم انتقاء الأصدقاء والزملاء، وهي المحاور الأساسية لمفتاح الابتكار، ومن خلالها يستطيع الطفل أن يُكوّن لنفسه صورة إيجابية عن ذاته وعن قدراته، وتعزيز إمكانياته في التفكير وحل المشاكل، والمقدرة على تحقيق هدفه دون مبالغة أو انتقاص لذاته.

يتمثل دور الأسرة في تعزيز الشخصية الابتكارية لدى الطفل من خلال عدة جوانب، أبرزها توفير البيئة المنزلية التي تتسم بالحوار وتعطي كل فرد حقه في التعبير عن الذات والأحاسيس والمشاعر، وتحفيز الطفل على الاستقلالية والاعتماد على الذات في جميع شؤونه الخاصة، ولإشادة الوالدين بالإيجابيات والسلوك الصائب وتشجيع الطفل على الاستمرار في ممارستها ومحاولة التغاضي عن السلوكيات أو السلبيات الغير صائبة، لها الدور الأهم في إيجاد الابتكار لدى الطفل.

 كما يجب التركيز على عدم المقارنة بين الطفل وأقرانه من الزملاء والأقارب والأصدقاء، حتى ولو كان الهدف هو دفع الطفل إلى التميز، لأن ذلك يعود بنتائج سلبية على الطفل ومشاعره وبالتالي ينخفض تقديره لذاته، والابتعاد أيضاً عن توجيه أي انتقاد للطفل أمام الآخرين، وفي حال اضطر الوالدين لتوجيه الانتقاد، يجب ألا يكون أمام إخوته أو أياً كان، ويكون الانتقاد للسلوك والتصرف من غير توجيه انتقادات لذات الطفل أو نعته بصفات معيبة أخلاقياً أو خلقياً، مع الحرص على أن يكون الانتقاد بلغة الحوار وضرب المثال، ومحاولة الإقناع وليس من خلال فرض الأمر الواقع أو استخدام الضرب أو الإهانة.

إظهار الإعجاب بابتكارات الطفل وإنجازاته أيضاً لها دور كبير، وعدم الإستخفاف بما يحاول القيام به، وذلك لدفعه إلى مزيد من الاجتهاد، وضرورة تقبل الوالدين لفكرة أن للطفل كيان مستقل و له ما يريد، وتشجيع الطفل على الحوار والتحدث وإبداء الرأي وممارسة الهوايات والنشاطات التي يفضلها، والابتعاد عن إلزامه بشيء لا يريده.

دور المدرسة في خلق الابتكار لدى الطفل

أما المدرسة فهي البيت الثاني ، ولها دور بارز في تعزيز صفات الشخصية الابتكارية لدى الطفل، من خلال إبراز قدرٍ من الاحترام للطلاب في نظام المدرسة، والعمل على تدريس مواد تخدم التفكير الابتكاري، وتحفز الابتكار أيضاً، كـالمهارات والتواصل والاتصال.

كما للابتكار أهمية كبيرة داخل كل منشأة ومؤسسة، لأن معظم المؤسسات تواجه تحديات معقدة، و تختلف باختلاف المرحلة والأنظمة التي تصدرها الدول، وكذلك القيود المفروضة لدخول منافسين جدد في الأسواق، وهو الأمر الذي يجعل الابتكار ضرورياً وملحاً من أجل استمرارية بقائها، بهدف التكيف وزيادة تطويرها وإتمام قدرتها على التعامل مع تقلبات الأسواق.

دور الابتكار في تعزيز النمو الاقتصادي

فلو نظرنا الآن بشكل بسيط على القطاع الخاص ومؤسساته، نجد أن انفتاح الأسواق العربية في السنوات الأخيرة على التعامل بمختلف المجالات، ودخول التقنية بشكل مهول، وما أحدثته من نقلة نوعية في عدد من الأسواق وتغير خارطة بعضها الآخر، جعل من الضروري على أصحاب القطاع الخاص تثبيت أقدامهم في هذه الأسواق التي سوف تكون بيئة طاردة إن بقيت المؤسسة أو الشركة على وضعها الذي بدأت عليه، من دون القدرة على التجديد والابتكار.

لذلك لابد للمؤسسات أن تقوم باستغلال معرفتها ومهاراتها الحالية جيداً، والعمل على اكتشاف وإيجاد أشياء أخرى من تلك المهارات، بهدف تأمين دعم استمرارية وجودها على المدى الطويل.

والجدير بالذكر أن عالم الاقتصاد الأمريكي "ويليام بومول"، أشار إلى أنه عملياً يمكن أن ينسب كل النمو الاقتصادي الذي حدث منذ القرن الثامن عشر في الأساس للابتكار.

 فلقد اعترف بالتطبيق الناجح للأفكار داخل الصناعة على أنه المصدر الأساسي لتطويرها منذ ذلك الوقت، ولذا فإن استطاعت المؤسسات والشركات الغوص في عالم الابتكار، فهذا سيؤدي إلى تحسن الإنتاجية على مختلف الأصعدة داخل المؤسسة أو الشركة، سواء كانت من الناحية التنظيمية أو المادية، حيث إن الهيكل التنظيمي لهذه المؤسسة يتجدد ويتعدل باستمرار كلما تطلبت تغيرات البيئة المحيطة.

فلابد من السعي المتواصل لنشر ثقافة الابتكار في الفترة القادمة، وتبني المبادرات الداعمة لها، بهدف التماشي مع تطورات العصر الحديث، التي اعتمدت في عدد من مكوناتها على الابتكار والابداع، وخلق التنافس في مختلف المجالات، ما يعود بالنفع على المجتمع برمته، ويسهم بشكل مباشر في تعزيز النمو الاقتصادي لدى مختلف الدول.

أخبار الليرة أخبار الليرة
آخر تحديث: calendar 2021-08-28 clock 20:13

آلة حاسبة:

تساعدك أداة محول العملات على تحويل قيمة أي عملة إلى أي عملة أخرى.


آخر الأخبار:
تطبيق الموبايل:
حمل تطبيق أخبار الليرة للحصول على إشعارات مباشرة عند تغير أسعار الصرف.
google play

أزواج رئيسية:
الأسئلة المتكررة:
ماذا يعني السوق السوداء؟

هو السوق الذي تتبادل فيه السلع والخدمات ما بين البائع والمشتري من دون معرفة الحكومة أوتسجيل أي قيود أودفع أي ضرائب... المزيد


تابعنا على وسائل التواصل:
لا تفوتك تقلبات الأسعار
احصل على إشعارات فوريّة عند تغيّر أسعار صرف العملات التي تريد